شجوى ونـــــــار القلب تلتهب والدمع والأحـــــزان والكُرب حرقـــى وعهد الشوق يقتلنـا هما ونــــــار الوجـــد تستتب من أين يأتي الحزن يا عجبـــــــي أكبــــادنا تدمــي ولا تخب مات الذي كنـــــــــــا نجالسـه نهفو إليه العمـــــر نقتــــرب نبكي ودمع العين شاجية كالغيــــث في الأدغـــال ينسكب نبكي وهل في الدمع من شجن والنــــار في أكبــــادنا لهـب يا سيدي صعــــب نودعــــــك قـــــد جفت الأقلام والكتب بالعهد نحيا مخلصــــــــــين لك نحذوا طريق المجد لا نهـــب نذكر خصالا في مجالســـــــــك تفخر بك الأعـــــجام والعـــرب تشدو بك الأوطــــــــان فاخــــرة تبكي فقيدا عنه تنتحـــــب مهمـــــــا مضى نسديك عزتنا كالتاج فوق الرأس تنتصــب كل الدنا تبدي محاسنـــــــــــك مهما تفي الأسباب والخطب تلكم جبال الصُّفر شـــــــــاهدة من وقعــــك الأوشاج تختضب عمــــــر من الأحـــــــداث ممتثل من مشهــــــــد التاريخ يحتقب ترمي العــــدا والخوف يقتلهم والذعر في أوساطهــــم شغب تحمي صفوف الجيش من وجــل كنتم شدادا في الوغى غلــب لو كان في الأمـــــوات تضحية سرت إليــــــه الحيــــــــن أحتسب تشقى بهمّ النــــــــاس منكسرا ما إن بكوا فــــــي الجد أو لعبوا أنت الـــــــذي صنت الديار وهل يخفى زعيم القــــــــــــوم يا عرب صنت الحمى والدور في وطني أنت الشجاع الباســـــــــــل النسب أنت الكـــــــــريم الفــــــذ غايتك أن نعتلــــــي الأوطــــان نـرتقب تحمي الدنـــــــــــا من شر ما وزروا ترقى بعمـــــر الجـــــاه تستجب كالنـــــــــــور أنت إن علا وبــــــدا والقــــوم في الظلمــاء تحتجب في القلـــــــــب تعلو دون منزلة تســـــــــمو بحب الله تكــتسب تهوى رفاق الــــــــدرب تجبلهم تســـــــدي عقول الناس تنتدب تذكــــــــي وصال الخير تسبلهم تحمــــــــي فقيــــرا منه تقترب تدعــــــــو إلى الإصــــلاح منتصرا والصــــلح بين النــــاس يغتصب قد كنـــــــــــــــت فينا سيدا وجلا تعدو رفـــــــاق الســـوء تجتنب تهــــــــوى جميل الخلــــــق تألفه مهمـــا مضى السلطان والسبب مهمــــــــــا مضى من عمرنـا دول فـــــي العمر أنت الروح والعصب في القلــــب تبقى لا تموت وهل يُنسى من تعـــــــــلو به الرتـــب تعلــــــــــو إذا مــــــا القوم قد نزلوا تسمـــــــــــو بنــــــور الله لا تغب حبـــــــــــا تــــــــــــرى في الله أسأله في جنـــــة الفــــردوس تنتسب خيــــــــــــــر الـــــــورى مسك خواتمه إنا بحمـــــــــــــــد الله نصطحب
   
 
  كمين لميلح 1959

 

كمين لميلح جانفي 1959

توجهنا بعد معركة لميلح والتي كانت نـاجحة بالنسبة لنا أين ألحقـنا خسـائر فادحة بالعدو حيث وضعنا كمين للعدو الذي كان في خرجة استطلاعية بحثا عن المجـاهدين الذين تمكنوا منه وحققوا له هزيمة كبرى ، أما نحن فقد وصلتنا معلومات أكيدة تخبرنا عن تحرك العدو بهذه الجهة والتي كنا نعرفها جيدا وندرك أماكن التموقع بها ، فهي مناطق وعرة ملتوية لا تسمح للعدو من تحديد أماكننا أوعددناأو حتى حركاتنا .
كنا في هذا الوقت بالذات نستعد لتحضيـر عمليات عسكرية منظمة في نفس المنطقة رغم الثلـوج
المتساقطة وقد كشفت الطـائرات مكاننا  بعد معلـومات مسبقة عندهم،حيث تحرك العدو مدججا بكل أنواع الأسلحة من مدفعية وطائرات وأسلحة أخرى . قتلنا منهم العديد وتمكنا من الاستـلاء على الأسلحة حيث جرحت رفقة صديقي صالحي الطيب في هذا الكمين ،ثم عدنا إلى منطقة العلوات أين واصلنا طريقنا إلى جبل بن خيار وبقينـا هناك مدة زمنية طويلة،إلى أن جاءنا المجدوب وهو مسـؤول المنطقة الثالثة وبقي معنا أيـام برفقة زميله عبد القـادر وآخرون ، ثم ذهبوا بعد ذلك في الـوقت الذي عرف فيه العدو عدتنا وعددنا ومكاننا ، وقد شعرنا نحن بمواجهة العدو لنا حيث انتقلنا إلى منطقة لكتيفة أين عاد العدو مرة أخرى لمكـاننا في منطقة بن خيار  لملاحقتنا حيث قام بتلغيم المكان وقنبلته ، وأثناء عودته في حدود السـاعة الرابعة مساء حدث اشتباك بيننا إلى غاية الليل ،وقد ألحقنا خسـائر مادية وبشرية بالعدو في الوقت الذي استشهد منا اثنان وجرح بعض المجاهدين أذكر منهم عميري البشير و بن جلول .

بعد أيام تنقلتُ إلى الناحية الأولى وهذا بعدما حدث خلاف بيني وبين قادة الناحية الثالثة وكان سبب هذا الخلاف هو أن القادة فكروا في توزيع الجيش وقد رفضت هذه الفكرة على أساس أن هذه التفرقة تضعف قوتـنا ولا نقدر أن تكون في مستوى التطلعـات الشعبية ، فكلما اتحدنا والتحمنا كنا أقوى وبعد حضور نائب مسؤول المنطقة السيد مولاي إبراهيم الذي فك الخلاف بيننا حيث تم تحويلي إلىالمنطقة الأولى .

هنا انتهت مهمتي نهائيا من المنطقة الثـالثة والتي كان المسؤول عنها الشهيد المجدوب وبعد ذلك خلفه المجاهد البار مولاي إبراهيم . 






Ajouter un commentaire à cette page:
Ton nom:
Ton message:

موقع المجاهد النعيمي النعيمي
 
Publicité
 
يرحل الرجال وتبقى آثارهم
 
موقع المجاهد النعيمي النعيمي
وتبقى الذاكرة
 
أوقات الصلاة
 
 
Aujourd'hui sont déjà 1 visiteurs (4 hits) Ici!
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=